داء النقرس (Gout)


الخلاصة

مرض النقرس هو مرض يصيب المفاصل، وينتج بسبب تراكم مادة اليريك أسيد (Uric Acid) في المفاصل، تتجمع هذه المادة على شكل بلورات صغيرة وتؤدي إلى تهيّج المفصل. أعراض النقرس هي ألم مفاجئ وشديد للمفصل، ويكون مصحوباً باحمرار أو انتفاخ المفصل المتأثر. غالباً ما يصيب مفاصل الرجلين وخاصة أصبع القدم الأكبر. التشخيص يعتمد بشكل كبير على التقييم السريري، وفحص مستوى اليريك أسيد هو فحص مساند لتشخيص المرض. العلاج يتضمن إعطاء أدوية مخففة لتهيج المفصل. بالإضافة إلى علاج خاص بتنزيل مستوى اليريك أسيد في الدم لمنع حدوث التهيج مرة أخرى. 

أعراض النقرس

أعراض النقرس هي أعراض تهيّج المفصل (ألم واحمرار وانتفاخ)، وتحدث عادة بشكل متقطع على شكل انتكاسات مرضية. قد يؤثر المرض على أي مفصل في الجسم. ولكن يصيب عادةً الأطراف، خاصة أصبع القدمين في أو الكاحل. تزداد أعراض النقرس عادة خلال ساعات الليل، فتكون أكثر وضوحاً عند الاستيقاظ من النوم.

قد يكون مصحوباً بظهور كتل التوفي على الجلد (وهي كتل ضغيرة وصفراء اللون الجلد تظهر على الجلد). قد تظهر هذه الكتل على الجلد، خاصة عند الأذن أو الأطراف. 

بعض المرضى يكون تسبب النقرس بتكون الحصى بالبول، فيشعر المريض بألم في الخواصر، بحيث تكون نوبات الألم شديدة ومستمرة. وقد يكون مصحوباً بظهور الدم في البول أو فتات حصى مع البول. 

أسباب النقرس

السبب الرئيسي:

يعتقد الأطباء بان حصول مرض النقرس مرتبط بمستوى اليريك أسيد في الدم، فإن ارتفاع مستوى اليريك أسيد هو عامل مهم لحدوث المرض. السبب الرئيسي لارتفاعه هو ضعف قدرة الكلى على التخلص من الزائد من اليريك أسيد، فيعمل الجسم على تخزين الزائد من اليريك أسيد على شكل كريستالات. يتم تخزين الكريستالات في أعضاء محددة في الجسم وهي المفاصل (فتسبب تهيج المفاصل)، والكلى (وتسبب مشاكل الكلى).

عوامل إضافية: 

هناك عوامل إضافية تساهم في رفع مستوى اليريك أسيد بشكل مفاجئ وتحفز حدوث انتكاسات مرضية: 

  • حمية عالية باليريك أسيد
  • الجفاف
  • زيادة شرب الكحول
  • سرطانات الدم 
  • بعض الأمراض الجلدية
  • مرض الكلى المزمن
  • التسمم بالرصاص
  • مشكلة بإنزيمات اليريك أسيد (مرض وراثي نادر)
  • أدوية خاصة الأدوية الكيماوية أو مدرات البول

تشخيص النقرس

التشخيص يتم سريرياً

التقييم السريري له الدور الأساسي لتشخيص المرض. فيعتمد بشكل كبير على طبيعة الأعراض والعلامات السريرية للوصول إلى التشخيص الصحيح. 

الفحوصات مساندة للتشخيص السريري

تعتبر الفحوصات التالية هي فحوصات مساندة، فقد يطلب الطبيب أي من التالي: 

هو فحص يقيس مستوى اليريك أسيد في الدم. وهو عامل مهم لحدوث المرض، ولكن ليس بالضرورة أن يكون كل ارتفاع مصحوب بمرض النقرس. فغالباً ما يتطلب أن يكون الارتفاع مصحوب بمشاكل أخرى (مثل تهيج المفاصل).

  • تحليل سائل المفصل – Joint fluid analysis

يتم أخذ عينة من سائل المفصل المتأثر بالمرض، وثم تحليل مكونات هذه السائل مخبرياً. فيساعد هذه الفحص على تقييم وجود التهاب فيه والتأكد من وجود كريستالات النقرس داخل المفصل.

تحليل البول لوجود كريستالات اليريك أسيد، لتكشف عن تأثير المرض على الكلى.

علاج النقرس

تعالج بإعطاء نوعين من الأدوية:

  • أدوية مسيطرة على التهيج:

لتخفيف احمرار وآلام المفصل. قد يعطيك الطبيب دواء الكولجيسين (Colchicine) أو دواء من مجموعة نسيدز (NSAIDs). في حالات خاصة، قد يقرر الطبيب إعطائك دواء الكورتيزون (Cortisone).

  • أدوية وقائية:

علاج خاص بتنزيل مستوى اليريك أسيد في الدم لمنع حدوث التهيج مرة أخرى، ولا يعطى هذا الدواء لجميع المرضى، ولكن يقرر الطبيب اعتماداً على الحالة المرضية كاملةً.

كيف تتعايش مع النقرس؟

نصائح عامة:

– آلام: استخدام المسكنات مبكراً عند ظهور الأعراض وتكرارها حسب اللزوم. ولكن تجنب تجاوز الجرعات المسموحة يومياً، فقد يكون لبعض المسكنات آثار جانبية عند تناولها بجرعات عالية.
مثال: دواء الكولتشيستن يأخذ حبة عند اللزوم، عيار 0.6mg، في حال عدم الاستجابة للدواء. بإمكانك إعادة الجرعة بعد مرور ساعة. تجنب استخدامه أكثر من مرتين في اليوم الواحد، وذلك لتجنب حدوث الأعراض جانبية.

– وضع كمادات باردة على المفصل المصاب

نصائح متعلقة بالحمية:

اتباع الحمية الغذائية قليلة باليريك أسيد، وهي عادو ما تتضمن تجنب الأطعمة الغنية باللحوم، ومشروبات الفركتوز. لمزيد من التفاصيل عن حمية النقرس، اضغط على الرابط المخصص. 

نسب الشفاء من النقرس

هو مرض مزمن وطبيعة المرض هو حدوث انتكاسات مرضية بشكل متقطع. ولكن عند حدوث الانتكاسات، يستجيب المرض للأدوية بشكل ممتاز وهناك أدوية فعالة تقلل من حدوث هذه الانتكاسات. 

متى أحتاج لمراجعة المستشفى؟

قبل تشخيص مرض النقرس لأول مرة، يجب أن يتم أخذ أعراض تهيج المفصل على محمل الجد، وذلك لأن أعراض النقرس قد تشبه أعراض الالتهاب البكتيري للمفصل. فعندما يشتكي المريض من أعراض التهاب المفصل في منطقة محددة في الجسم (مفصل واحد)، فيجب مراجعة الطوارئ فورأ ليتم تشخيص حالتك.

أما بعد تشخيصك بمرض النقرس سابقاً، فتحدث أعراض النقرس بشكل متكرر ويكون المريض معتاداً على أعراض المرض وكيفية التعامل معها، فبإمكانك مراجعة الطبيب في العيادة بشكل روتيني. إذا شعرت بأن أعراضك تختلف عن المعتاد بأنها أكثر شدة، فننصحك بمراجعة الطوارئ.

مضاعفات النقرس

في حال عدم علاج المرض، تحدث مضاعفات للمرض. المضاعفات تتضمن أي من التالي:

  • تضرر مزمن في المفاصل
    الالتهاب المتكرر للمفصل يؤدي إلى تضرر المفصل وحدوث تغييرات أو تشوهات مزمنة فيه.
  • التهاب المفصل البكتيري
    نتيجة تهيج المفاصل، فتصبح أكثر عرضة للإصابة بالجراثيم.
  • مشاكل مزمنة بالكلى
    تؤثر مادة اليريك أسيد بشكل مباشر على نسيج الكلى، وتعرضك لمشاكل مزمنة في الكلى.
  • حصى البول المتكرر
    ارتفاع اليوريك أسيد في الجسم، يحفز إفرازه في البول بمكيات أعلى، فزيادة تكيزه في البول، يشحع تكوين الحصى في البول

كيف تحضر للعيادة؟

الطبيب المختص

ماذا تسأل طبيبك؟

– ما طريقة تناول دواء الكولجيسين؟ حسب الأعراض؟ كم مرة استطيع أن أكرر الدواء خلال اليوم؟

– هل حالتي تستدعي البدء بدواء لتخفيض اليريك أسيد؟

– هل تنصحني باتباع تغييرات على الحمية الغذائية؟

الوقاية من النقرس

  • اتباع حمية غذائية متوازنة وتحتوي على اللحوم بكميات معتدلة. 
  • تجنب شرب المشروبات الكحولية.

أسئلة شائعة

١. المفاصل: فيؤدي إلى تهيج المفصل والتهابها.

٢. الكلى: فيؤدي إلى مشاكل مزمنة بالكلى وتكون الحصى البولية.

لا ليس بالضرورة، فنسبة كبيرة من المرضى يكون لديهم ارتفاع في مستوى المخبري لليوريك أسيد ولكن من غير أن يكون هناك أي أعراض أو مشاكل مصاحبة. ولا ضرورة لأخذ دواء لتخفيض مستوى اليوريك أسيد.

يعتمد العلاج النقرس بشكل كبير على وجود تأثيرات ارتفاع اليوريك أسيد على اعضاء الجسم، خاصة المفاصل والكلى. 

- Emedicine.medscape.com. 2020. Gout And Pseudogout Clinical Presentation: History, Physical Examination, Complications. [online] Available at: <https://emedicine.medscape.com/article/329958-clinical#b3> [Accessed 4 May 2020].

- Pineda C, Amezcua-Guerra LM, Solano C, et al. Joint and tendon subclinical involvement suggestive of gouty arthritis in asymptomatic hyperuricemia: an ultrasound controlled study. Arthritis Res Ther. 2011;13(1):R4. Published 2011 Jan 17. doi:10.1186/ar3223

كانت الصفحة مفيدة؟

تفاصيل المؤلف

اسم المؤلف:

تاريخ الإنشاء:

تاريخ آخر تعديل:

بموافقة لجنة الأطباء

٠٢ / ١٢ / ٢٠١٩

٢٧ / ٠٨ / ٢٠٢٠


مشاركة الصفحة