التهاب البول (Urinary tract infection)


لمحة عن المرض

التهاب البول هو التهاب يصيب المسالك البولية، وهو ينتج عن الإصابة بجرثومة بكتيرية. وهو نوعان، التهاب بولي سفلي (التهاب المثانة) وهي النوع الأكثر شيوعاً و في أغلب الأحيان تستجيب للمضادات الحيوية عبر الفم ويعالج في العيادة. النوع الثاني هو التهاب بولي علوي (التهاب الكلى) وقد يكون أكثر شدة فقد يستدعي الدخول إلى المستشفى لأخذ المضادات الحيوية عبر الوريد.

  محتويات الصفحة:
  أعراض | أسباب | تشخيص | علاج | الوقاية  

أعراض التهاب البول

التهاب بولي سفلي (التهاب المثانة):

  • حرقة عند التبول.
  • التبول مرات متعددة يومياً.
  • الشعور الملح بالحاجة للتبول.
  • آلام في أسفل البطن.
  • ظهور الدم في البول.

التهاب بولي علوي (التهاب الكلى):

  • آلام في الخواصر أو الظهر
  • الاستفراغ أو الإسهال
  • ارتفاع في الحرارة
  • الوهن العام
  • فقدان الشهية

أسباب التهاب البول

السبب الرئيسي

السبب الرئيسي هو عادة يكون نتجية الإصابة بجرثومة بكتيرية، التي يعتقد بأن مصدرها من البراز، فتنتقل البكتيريا عبر الإحليل لتصل إلى المسالك البولية وتسبب التهاب البول. 

عومل الخطورة

عند وجود أحد العوامل التالية، يزيد من احتمال الإصابة بالتهاب البول: 

  • التهاب بولي سابق: الإصابة المسبقة بالتهاب بولي يزيد بشكل ملحوظ من احتمال الإصابة بالتهاب البول في المستقبل.
  • النساء: النساء هم الأكثر عرضة للإصابة به من الرجال بسبب قصر طول الإحليل الأنثوي وقربه من فتحة الشرج. و خاصة النساء المتزوجات حديثاً. 
  • ممارسة الجنس: ممارسة الجنس وتحديداً عملية الجماع تزيد من احتمال انتقال البكتيريا والتهاب البول. 
  • أدوات منع الحمل: قد يزيد استخدام أدوات منع الحمل (مثل عازل مانع الحمل أو مبيد الحيوانات المنوية) من احتمال حدوث الالتهابات البولية. 
  • عادات الصحية: ممارسة عادات صحية خاطئة في تنظيف الأعضاء الحساسة، خاصة خلال التنظيف بعد إخراج البراز له دور في التسبب في التهابات البولية.
  • عوامل وراثية: يعتقد بأن تغييرات في طبيعة جسم السيدة (مثل قصر الإحليل النسبي)، يزيد عرضة بعض السيدات للالتهابات أكثر من غيرهم.
  • كبار السن: استخدام القسطرة البولية قد يؤدي إلى إدخال البكتيريا خلال عملية القسطرة وحدوث التهاب البول.

تشخيص التهاب البول

التقييم السريري هو أساس التشخيص

أخذ السيرة المرضية والفحص السريري دور رئيسي للتشخيص. فيعتمد تشخيص التهاب البول على وجود الأعراض وعلامات الالتهاب. ولا تكفي الفحوصات وحيدة لتكشف عن التهاب البول. ويكون دور الفحوصات هو مساند للتشخيص، وليست بديلة عن التقييم السريري.

الفحوصات المخبرية

  • تحليل البول

هو أكثر الفحوصات استخداماً لتقييم وجود علامات التهاب في البول. ويساعد تقييم وجود خلايا الدم البيضاء أو فحص النيتريات أو فحص إنزيم البكتري لوكوسايت إيستريز. 

  • زراعة البول

زراعة البول هو الفحص االذي يؤكد التشخيص. وبسبب استغراق الفحص عدة ايام قبل ظهور النتيجة، فغالباً ما يبدأ الطبيب بالعلاج، من غير إجراء فحص الزراعة. بعض الحالات يقرر الطبيب بإجراء فحص الزراعة لتقييم نوع البكتيريا (مثلاً حالات التهابات البول المتكررة). 

علاج التهاب البول

نصائح علاجية:

  • آلام وارتفاع الحرارة: استخدام المسكنات المحتوية على مادة استامنوفين، الذي يخفض حرارتك ويسكن الألم. 
  • شرب السوائل: شرب الماء بكميات وفيرة يساعد على طرح البكتيريا خارج الجسم وتسريع شفائك منها. ويمكنك شرب عصير الكرز وذلك لأنه قد يكون مفيداً في مقاومة بكتيريا البول.

الوقاية من التهاب البول

النظافة الشخصية مهمة جداً للوقاية من التهابات البولية، النصائح تتضمن التالي:

    • فصل عملية تنظيف منطقة الشرج عن عملية تنظيف منطقة التبول
    • تنظيف منطقة الشرج جيداً بعد عملية الإخراج
    • تنظيف اليدين بالماء والصابون بعد عملية الإخراج
    • التخلص من تسرب أي براز على الملابس الداخلية أو الفوط إن استخدمت
    • بعد الجماع، يجب التبول وذلك ليتم إزالة الجراثيم التي قد تكون دخلت لمجرى البول خلال الجماع
    • شرب الماء والسوائل بكثرة وذلك ليتم التبول والتخلص من الجراثيم

تفاصيل إضافية - التهاب البول

نسب الشفاء

مضاعفات التهاب البول

عدم علاج التهابات البول (خاصة العلوية)، قد يؤدي إلى حدوث المضاعفات، وهي:

  • وصول البكتيريا إلى الدم

عند انتقال البكتريا إلى الدم، يكون الالتهاب شديدأ فيؤدي إلى هبوط ضغط الدم ويستدعي المعالجة عادة في وحدة العناية الحديثة.

  • كيس دمل على الكلى

قد يؤدي التهاب الكلى إلى تجمع الكبتيري داخل الكلية، فيؤدي إلى كيس دمل. فلا يستجيب هذه الالتهاب للمضادات الحيوية وقد يستدعي إجراء عملية أشعة تداخلية لتفتح الدمل. 

التهابات الكلى المتكررة تسبب تغييرات مزمنة على نسيج الكلى، وقد تؤدي إلى مرض الكلى المزمن. 

كيف تحضر للعيادة؟

من الطبيب المختص بمعالجة التهاب البول؟

الطبيب العام يعالج التهابات البولية البسيطة. وفي حال الالتهابات الشديدة أو المتكررة، ينصح بمراجعة الطبيب المختص:

١. طبيب أختصاصي أمراض الكلى.
٢. في حال وجود بكتيريا مقاومة للمضادات الحيوية ،ينصح باستشارة الطبيب المختص بالأوبئة والجراثيم.

ماذا تسأل طبيبك؟

  • ما نوع التهاب البول لدي؟ علوي أم سفلي؟
  • كيف هي طرق الوقاية من التهابات البولية؟
  • ما هو سبب تكرار التهابات البولية لدي؟

أسئلة شائعة

- Foxman B, Gillespie B, Koopman J, et al. Risk factors for second urinary tract infection among college women. Am J Epidemiol. 2000;151(12):1194-1205. doi:10.1093/oxfordjournals.aje.a010170

- Glover, Matthew et al. "Recurrent Urinary Tract Infections In Healthy And Nonpregnant Women". Urological Science, vol 25, no. 1, 2014, pp. 1-8. Medknow, doi:10.1016/j.urols.2013.11.007. Accessed 1 Aug 2020.

كانت الصفحة مفيدة؟

تفاصيل المؤلف

اسم المؤلف:

تاريخ الإنشاء:

تاريخ آخر تعديل:

بموافقة لجنة الأطباء

٢٥ / ١١ / ٢٠١٩

٢٧ / ٠٩ / ٢٠٢٠


مشاركة الصفحة