الياف الرحم (Uterine fibroids)


الخلاصة

الياف الرحم هو مرض يصيب الرحم، يحدث بسبب نمو غير طبيعي للنسيج الليفي في جدار الرحم، يؤدي إلى تكون ورم حميد. تختلف الأعراض حسب موقع التورم وحجمه، ألياف التي تصيب الجدار الداخلي تكون الأعراض أكثر وضوحاً تتمثل بآلام في أسفل البطن، نزيف شديد للدورة الشهرية أو طول فترة نزيف الدورة شهرية. بعض الحالات تكون الأعراض أقل وضوحاً خاصة عندما تصيب الجدار الخارجي للرحم، فتشعر المريضة بانتفاخ أسفل البطن، أو يحدث مشاكل تبول نتيجة ضغط الورم على المثانة. الغالبية الحالات لا تحتاج إلى أي علاج، وتتم مراقبتها في العيادة لحين وجود أعراض مزعجة. عند وجود ضرورة للعلاج، فإن الخيارات العلاجية متنوعة وتتضمن العلاج بالأدوية، إجراء عملية جراحية أو عملية تداخلية. في الحالات المستعصية، يتم إجراء عملية إزالة للرحم.

أعراض الياف الرحم

أغلب الحالات، لا تتسبب الياف الرحم بأي أعراض. تسببه بالأعراض يختلف حسب موقع التليف وحجمه، فتتسبب بأي من التالي:

  • نزيف شديد خلال دورة الشهرية
  • طول فترة نزيف الدورة شهرية
  • آلام في أسفل البطن
  • انتفاخ أسفل البطن (منطقة الرحم)
  • مشاكل تبول: التبول بكثرة خلال اليوم
  • مشاكل إخراج: إمساك
  • فقدان متكرر للحمل

أسباب الياف الرحم

السبب الرئيسي

تشخيص الياف الرحم

يتم اشتباه المرض سريرياً

فحوصات تشخيصية

تأكيد التشخيص يتم بإجراء أحد الصور التشخيصية، وذلك بتصوير التليف الملتصق بالرحم، ويتضمن أحد الصور التالية: 

فحص السونار Ultrasound

وهو فحص شائع ومتوفر في العديد من العيادات النسائية. يتم تقييم الرحم عن طريق أخذ صور التفزيونية. بسبب سهولة إجرائه يتم عمل فحص السونار كإجراء مبدئي. وهو فحص مفيد ويشخص معظم الحالات.

  • فحص الرنين المغناطيسي Magnetic resonance imaging 

وهو أحد الفحوصات الثانوية التي يتم إجرائها عند اشتباه وجود تليف الرحم. وهو فحص أكثر دقة من السونار فيعطي صورة واضحة للرحم والألياف الملتصقة به. يتم إجرائه في الحالات التي تصعب رؤية الأليف باستخدام السونار. 

علاج الياف الرحم

يعتمد العلاج حسب المشاكل الناتجة عن تليف الرحم. الحالات التي لا يكون هناك أعراض أو مشاكل مصاحبة، قد لا تستدعي العلاج. أما إذا حالتك تسبب بمشاكل (مثل نزيف أو آلام)، فهناك عدة خيارات علاجية وهي: 

العلاج الدوائي

أدوية التي تهدف لتخفيف الألم. إما بإعطاء أدوية هرمونية، أو ادوية مخففة للآلم. ولكن العلاج الدوائي هو ليس شافي من المرض، بل يعمل على التخفيف من الأعراض. 

العلاج الجراحي أو التداخلي

هو العلاج القطعي والشافي من المشكلة ويتم إما بـ:

العلاج الجراحي Surgical excision: بإزالة التليف من الرحم أو يتم إزالة الرحم كاملاً.

عملية تداخلية Abalation: وهي عملية تداخلية تتم بعمل انسداد للشريان المغذي للورم، وبالتالي نقص التروية في خلايا الرحم المتليفة وموتها. 

كيف تتعايش مع المرض؟

نصائح عامة:

  • يمكنك بأخذ المسكنات المحتوية على مادة الأسيتمنوفين. إذا لم تتحسن الأعراض، بإمكانك أخذ مسكنات من مجوعة نسيدزNSAIDs. تجنب تناول المسكنات للفترات طويلة واسأل طبيبك عن وجود بدائل علاجية للاستخدام طويل الأمد.

  • عند تناولك المسكنات، قم بشرب الماء بكميات عالية.

    هل هناك ضرورة لاتباع حمية غذائية؟

لا تأثير للأطعمة على هذا المرض. فلا ضرورة لإجراء تغييرات على الحمية الغذائية. 

نسب الشفاء من الياف الرحم

متى أحتاج لمراجعة المستشفى؟

مضاعفات الياف الرحم

تليف الرحم هو تورم حميد واحتمال تحوله إلى ورم سرطاني هو ضئيل جدأً. لذلك لا ضرورة للاستعجال في علاج المرض ويمكن مراقبة هذه التليفات بالمتابعة الدورية مع الطبيب. حالات ألياف الرحم التي لا يكون هناك أعراض أو مشاكل مصاحبة، لا تحدث هناك أي مضاعفات من عدم علاجها. أما الحالات التي تكون مصحوبة بمشاكل أو أعراض أخرى، يجب التعامل معها لمنع حدوث مضاعفات، ومن هذه المضاعفات:

  • آلام مزمنة

ألام الرحم أو البطن وما يصاحبه من تأثيرات على الحياة اليومية للمريض.

  • النزيف الشديد

النزيف الشديد يؤدي إلى فقدان الدم وحدوث فقر الدم. وقد يكون شديداً ويستدعي إجراء نقل الدم. 

كيف تحضر للعيادة؟

الطبيب المختص

اختصاصي النسائية والتوليد

ماذا تسأل طبيبك؟

الوقاية من الياف الرحم

أسئلة شائعة

الياف الرحم (Uterine fibroids) bx_loader

- Emedicine.medscape.com. 2020. Leiomyoma: Practice Essentials, Background, Pathophysiology. [online] Available at: <https://emedicine.medscape.com/article/1057733-overview> [Accessed 13 May 2020].

كانت الصفحة مفيدة؟

تفاصيل المؤلف

اسم المؤلف:

تاريخ الإنشاء:

تاريخ آخر تعديل:

بموافقة لجنة الأطباء

٠٣ / ١٢ / ٢٠١٩

٢٥ / ٠٦ / ٢٠٢٠


مشاركة الصفحة