أعراض حصى المرارة


تعتبر حصى المرارة  من المشاكل الشائعة، وهي مسبب مهم لآلام البطن. ولكن كيف نميز ألم حصى المرارة عن باقي انواع ألم البطن؟ من هم الأشخاص الأكثر عرضة لهذا المرض؟ ما علامات حدوث مضاعفات لحصى المرارة؟ سنوضح لكم أهم التفاصيل عن أعراض هذا المرض وعلامات حدوث المضاعفات.

ما أعراض حصى المرارة؟

يقدر بأن 80% من حالات حصى المرارة، لا يشعر المريض بأي أعراض.

ولكن عند ظهور الأعراض، يكون العرض الرئيسي هو ألم في البطن، وهو ما يعرف بـ “مغص المرارة”.

يتميز مغض المرارة بالخصائص التالية: 

  • يتمركز الألم في الجزئ العلوي والأيمن من البطن
  • يزيد الألم مع تناول الوجبات، وخاصة العالية بالدهون
  • يأتي الألم على شكل نوبات “مغص المرارة”
  • قد يكون المغص شديداً ولكن غالباً ما يكون قصير الأمد (يختفي لوحده بعد مرور دقائق)
  • قد يكون مصحوباً بالغثيان أوفقدان الشهية

كيف حدوث أعراض المرارة؟

عند وصول الطعام الدهني، تنقبض المرارة لإخراج محتوياتها من السائل الصفراوي. فيعؤدي ذلك لدفع الحصوة إلى مخرج المرارة، فيحدث تسكير في فتحة المرارة. وبالتالي يتمدد جدار المرارة ويشعر المريض بالألم. 

من هم الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالمرارة؟

تصيب حصى المرارة عادة البالغين، وجود عوامل الخطورة تزيد من احتمال حدوث المرض. تتلخص هذه العوامل كالتالي:

عوامل خطورة غير متغيرة 

  • السيدات هم أكثر عرضة
  • الحمل السابق أو الحالي
  • عوامل وراثية
  • بعض الأمراض: مرض التهاب الأمعاء أو مرض تكسر كريات الدم 

عوامل خطورة متغيرة (قابلة للتعديل)

  • السمنة والزيادة في الوزن
  • السكري
  • قلة النشاط الرياضي
  • الحمية الغذائية العالية بالدهون
  • فقدان الوزن السريع
  • الصيام أو التوقف عن الأكل لفترات طويلة
  • بعض الأدوية: خاصة هرمون الإيستروجين، مدر الثيازايد، مضاد السيفاتراياكسون
  • لمعرفة المزيد عن أسباب حصى المرارة، تصفح المقال التالي (أسباب حصى المرارة)

ما علامات مضاعفات حصى المرارة؟

عند حدوث مضاعفات في المرارة، تختلف أعراض التي يشعر بها المريض عن أعراض حصى المرارة المعتادة. 

التالي هي علامات مهمة لحدوث مضاعفات، ويجب مراجعة الطوارئ في حال ظهور أي منها: 

  • استمرارالألم فترات طويلة
  • ألم البطن المصحوب بارتفاع الحرارة
  • ألم البطن المصحوب باصفرار العينين أو الجلد
  • ألم البطن المصحوب بالاستفراغ

ينصح بالمتابعة الدورية مع الطبيب، وإخباره عن تكرار أعراض المرارة أو أي تغييرات على الألم. بالإضافة إلى الانتباه لظهور علامات مضاعفات المرض، التي قد تستدعي التقييم في الطوارئ. 

لمعرفة المزيد عن مضاعفات حصى المرارة، تصفح المقال التالي (مضاعفات حصى المرارة)

النقاط المستفادة:

  • تختلف أعراض حصى المرارة العادية عن أعراض مضاعفات المرارة.
  • يحب إخبار الطبيب المعالج عن أي تغييرات على أعراض المرارة، لأنه يساعد الطبيب المعالج في اتخاذ القرارات العلاجية.

المراجع العلمية:

كانت الصفحة مفيدة؟

تفاصيل المؤلف

اسم المؤلف:

تاريخ الإنشاء:

تاريخ آخر تعديل:

بموافقة لجنة الأطباء

١٨ / ٠٦ / ٢٠٢٠

٠٢ / ٠٧ / ٢٠٢٠


مشاركة الصفحة