أسباب تأخر الدورة الشهرية


بالوضع الطبيعي، تستمر الدورة الشهرية لمدة ٢٨ يوم أو ما يقدر بشهر، لذلك سميت بالدورة الشهرية. ولكن ممكن تصبح غير منتظمة بحيث تأتي مبكرة أو تتأخر عن موعدها. سنوضح لك في هذا المقال أهم أسباب تأخر الدورية الشهرية .

ما معنى الدورة الشهرية المتأخرة؟

كيف تحدث الدورة الشهرية؟

الدورة الشهرية هي تحصل نتيجة عملية الإباضة، التي بدورها تفرز الهرمونات الجنسية المسؤولة عن حدوث الدورة.

فإن البويضة تفرز هرمون الإيستروجين، الذي يجهز الرحم لحدوث حمل محتمل فيتضخم جدار الرحم. ولكن في حال عدم إخصاب البويضة، ينخفض مستوى هذا الهرمون بشكل مفاجئ، فيسبب ذلك انكماش الرحم وحدوث نزيف الدورة الشهرية.

ما المقصود بتأخر الدورة الشهرية؟

تأخر الدورة الشهرية نوعين، وهما:

تأخر في بدء الدورة الشهرية، هي حالة تصيب السيدات في عمر المراهقة، بحيث يكون هناك تأخر في موعد بدء الدورة الشهرية، أي أن الدورة لم تبدأ بعد وتأخرت عن العمر المتوقع ظهورها. 

أما عدم انتظام الدورة الشهرية، فإنه يكون مصحوب بتأخر الدورة الشهرية عن موعدها المعتاد، أي أن الدورة الشهرية حصلت بالسابق، ولكنها تأخرت عن التاريخ المتوقع حدوثه.  

سنتطرق لأسباب تأخر الدورة الشهرية بشكل عام وهي تشمل النوعين المذكورين أعلاه.

أسباب تأخر الدورة الشهرية

أسباب الفسيولوجية (الطبيعية)

  • اضطرابات هرمونية مرحلية

تمر السيدة بتغييرات واضطرابات هرمونية، وخاصة خلال عمر البدء بالدورة الشهرية (١١-١٣ سنة) أو عمر توقف الدورة الشهرية (٥١ سنة تقريباً). فيسبب ذلك عدم انتظام بالدورة الشهرية أو تأخرها.

  • الحمل

حدوث حمل يسبب انقطاع في الدورة الشهرية. وذلك ناتج عن تثبيط عملية الإباضة بعد إخصاب البويضة (حدوث الحمل). وبالتالي يمنع حدوث الدورة الشهرية.

تثبيط الإباضة خلال الحمل هو أمر منطقي، وذلك لأن جسم الحامل غير مهيئ لإخصاب بويضة إضافية.

يعتبر الحمل هو أكثر أسباب لتأخر الدورة الشهرية شيوعاً، فيجب استثناء هذا الاحتمال قبل أن إجراء أي تقييم طبي. لذلك ننصحك بإجراء فحص الحمل المنزلي للتأكد.

  • الرضاعة

الرضاعة هي سبب شائع لعدم انتظام الدورة الشهرية وغالباً ما تتأخر الدورة لحين فطام الطفل.

وهو أمر منطقي ايضاً، لأن جسم الأم يتعافى تدريجياً بعد الولادة ويحتاج إلى وقت ليرجع إلى طبيعته، وذلك أمر ضروري قبل حدوث حمل آخر.

أسباب مرضية

  • أمراض بالأعضاء النسائية:

وهي مشكلة غالباً ما تصيب الشابات في سن المراهقة التي لم تبدأ دورة شهرية، أي أن الدورة تأخرت عن العمر المتوقع ظهورها. وتنتج عن تشوهات في أحد الأعضاء النسائية، فيمنع ذلك مرور الدم وحدوث نزيف الدورة الشهرية.

  • أسباب هرمونية:

إن حدوث اضطرابات بالهرمونات الجنسية تسبب اضطراب في عملية الإباضة، وبالتالي تأخر الدورة الشهرية.

قد يكون الاضطراب الهرموني ناتج عن الإصابة بمرض (مرض تكيس المبايض) أو ناتج عن دواء هرموني (مثل لولب منع الحمل).

أسباب أخرى

 قد تضطرب الدورة الشهرية بسبب مشاكل متعلقة بالغدة النخامية، وذلك لأنها تفرز الهرمونات المحفزة للبويضة. وبالتالي تثبيط الإباضة وعدم انتظام الدورة الشهرية.

التالي هو ذكر لأهم مسبابات اضطرابات الغدة النخامية:

  • ممارسة الرياضة: ممارسة رياضة الركض، وخاصة الذين يقطعون مسافات طويلة ولفترات طويلة (الماراثون).
  • الحمية الغذائية القاسية: المرضى المصابين بأمراض نفسية متعلقة بالأكل، إما فقدان الشهية العصابي أو النهام العصابي.
  • فقدان أو زيادة الوزن.
  • التوتر النفسي.
  • وعكة صحية.

النقاط المستفادة

  • أكثر أسباب تأخر الدورة الشهرية شيوعاً هي ناتجة عن تغييرات هرمونية غير مرضية، أهمها الحمل والرضاعة.
  • ممكن أن تكون الاضطرابات الهرمونية سبب لتأخر الدورة الشهرية  (مثل تكيس المبايض) أو يحدث بسبب علاج هرموني (حبوب منع الحمل).
  • قد تتأخر الدورة الشهري لأسباب متعلقة بالممارسات الصحية، ومنها ممارسة الرياضة والحمية أو العامل النفسي.

المراجع العلمية:

كانت الصفحة مفيدة؟

تفاصيل المؤلف

اسم المؤلف:

تاريخ الإنشاء:

تاريخ آخر تعديل:

بموافقة لجنة الأطباء

١٧ / ٠٨ / ٢٠٢٠

١٩ / ٠٨ / ٢٠٢٠


مشاركة الصفحة