حمية قليلة الفسفور


تحتوي الأطعمة التي نتناولها على العديد من العناصر ومنها الفسفور أو الفسفات، ويحتاج الجسم للفسفور بكميات محددة للحفاظ على صحة العظام والجسم. وعلى الرغم من حاجة الجسم للفسفور إلا أن زيادته تسبب المشاكل، وفي حالة أمراض الكلى غالباً ما يُنصح باتباع حمية قليلة الفسفور، التي سنتطرق إلى تفاصيلها في هذا المقال.

ما الفائدة من تقليل الفسفور في الغذاء؟

الفسفور من المعادن المهمة لصحة العظام، ويتواجد الفسفور في الجسم بمستويات متوازنة مع الكالسيوم وهذا يضمن بناء عظام صحية وقوية.

بالوضع الطبيعي، تقوم الكلى بتصفية الدم من كميات الفسفور الزائدة عن الحاجة، ولكن عند الإصابة بأمراض في الكلى تضعف قدرتها على تصفية الفسفور الزائد مما يؤدي لارتفاعه في الدم. من المهم في حالة الإصابة بمرض مزمن في الكلى التقليل من الأطعمة الغنية بالفسفور، وذلك لمنع ارتفاع مستوى الفسفور في الدم.

ما هي كمية الفسفور الطبيعية وما هي الكمية المسموح بتناولها يومياً؟

أن نسبة الفسفور الطبيعية في الدم تتراوح ما بين 2.5-4.5ملغم/ديسيلتر للإنسان السليم، ولكن قد ترتفع هذه النسبةالطبيعيةلدى مرضى الكلى بسبب عجز الكلى عن تصفية الدم من الفسفور الزائد عن الحاجة.

أما بالنسبة للكمية التي يُنصح بتناولها يومياً فهي تعادل 800-1200 غراماً يومياً حسب حالة الكلى وتقدير الطبيب المعالج.

ما المخاطر ارتفاع الفسفور في الدم؟

في حالة عجز الكلى عن التخلص من الكمية الزائدة من الفسفور في الدم قد تحدث العديد من المشكلات الصحية ومنها:

  • زيادة فرصة الإصابة بالكسور وهشاشة العظام.
  • آلام في المفاصل والعظام، وقد تسبب مستويات الفسفور المرتفعة حكة في الجلد.
  • احتمالية حصول تراكمات للكالسيوم في الأوعية الدموية والعيون.
  • اضطرابات في القلبوتصلب الأوعية الدموية.

ولتجنب حصول هذه المشكلات يجب التقليل من الأغذية المحتوية على الفسفور والتي نذكرها لكم فيما يلي.

ما هي الأطعمة الغنية بالفسفور؟

قد يتواجد الفسفور في الأطعمة بشكل طبيعي أو يتم إضافته للأغذية المصنعة.وبالطبع يجب تجنب هذه الأغذية عند اتباع حمية قليلة الفسفور أو التقليل منها قدر الإمكان.

بشكل عام، تحتوي معظم الأطعمة الغنية بالبروتين على كميات عالية من الفسفور، وسنوضح لك أهم أصناف هذه الأطعمة العالية بالفسفور، وذلك لتستطيع أن تقلل من تناولها ونساعدك في المحافظة على مستوى الفسفور في الجسم، نوضحها لك كما يلي:

  • أولاً: الحليب ومشتقاته

يعتبر الحليب والأجبان وكل ما يتم تصنيعه منها كالحساء والمشروبات المحتوية على الحليب والكريما من الأطعمة الغنية بالفسفور، ويوضح الجدول التالي محتوى الفسفور لبعض أصناف هذه المجموعة:

الصنف الغذائي كمية الفسفور الموجودة فيه (ملغم)
الحليب (١ كوب) 217-272 ملغم
الجبنة الصلبة (٥٠ غ) 232-302 ملغم
جبنة الطري (١ كوب) 291-358 ملغم
اللبن (٤/٣ كوب) 156-246 ملغم
  • ثانياً: البقوليات والبذور

تحتوي البقوليات والبذور خصوصاً المجففة على كميات عالية من الفسفور وفيما يلي أمثلة على محتواها:

الصنف الغذائي كمية الفسفور الموجودة فيه
العدس (٤/٣ كوب) 264 ملغم
الحمص (٤/٣ كوب) 204 ملغم
الفاصولياء (٤/٣ كوب) 177-186ملغم
بذور دوار الشمس المقشرة (٤/١ كوب) 375-393 ملغم
بذور القرع المقشرة (٤/١ كوب) 676 ملغم
  • ثالثاً: مصادر الفسفور الحيوانية

اللحوم وبعض الأسماك تعتبر من الأطعمة البروتينية التي تحتوي على كميات من الفسفور، وتعتبر لحوم الأعضاء كالكبد واللحوم المصنعة كالمرتديلا غنية به، ويتم امتصاص الفسفور من الأطعمة الحيوانية بكميات أكبر مقارنة بالأطعمة النباتية، وفيما يلي ذكر لأهم اللحوم التي تحتوي على كميات كبيرة من الفسفور:

الصنف الغذائي محتوى الفسفور (ملغم) في الصنف
البرغر (الشطيرة) 284 ملغم
سمك السردين ( ٧٥غ) 368 ملغم
كبد الدجاج ( ١٠٠ غ) 405 ملغم
الكبد البقري (١٠٠ غ) 497 ملغم
البيض (عدد ٢) 126-157 ملغم
  • رابعاً: الحبوب

الأطعمة المحتوبة على الحبوب الكاملة تعتبر أطعمة غنية بالفسفور، وتحتوي الأطعمة الجاهزة كالوجبات السريعةومسحوق الخبيز (البيكنغ بودر) على كميات عالية من الفسفور أيضاً ومن أمثلة هذه الأطعمة ما يلي:

الصنف الغذائي محتوى الفسفور (ملغم)
رقائق النخالة (٣٠غ) 344 ملغم
خبز القمح الكامل (١٠٠غ) 212 ملغم
الأرز (١ كوب) ملغم204
البيكنغ بودر 6870 ملغم
  • خامساً: الأطعمة المصنوعة أو الوجبات السريعة

تحتوي الأطعمة المصنوعة على العديد من المواد الحافظة التي تحتوي على الفسفور. ولنفس السبب تحتوي الوجبات السريعة على الفسفور بكميات عالية. وذلك لأن الفسفور مادة حافظة تمنع الأطعمة من الفساد بسرعة وتطول من مدة صلاحيتها.

التالي بعض من أهم الأمثلة على المنتجات عالية الفسفور:

– المشروبات الغازية المحتوية على الكولا.

– المكسرات أو التسالي كالبزر والبندق والجوز.

– الحلويات المحتوية على زبدة أو جبنة.

– الشوكلاته.

– اللحوم المصنعة (كالمرتديلا).

– الوجبات المجمدة.

المنتجات الغذائية، كيف نعرف محتواها من الفسفور؟

يتم إضافة الفسفور على العديد من الأطعمة الجاهزة كالمعلبات والمجمدات وغيرها، لذلك من المهم جداً قراءة الملصق الغذائي قبل شراء الأطعمة لمعرفة ما إذا كان المنتج غنياً بالفسفور أم لا، ويجب تجنب شراء المنتجات عالية المحتوى من الفسفور؛ وفيما يلي يعض النصائح التي تساعدك على تحديد المنتج المناسب:

الفسفور المضاف للأطعمة قد يضاف على شكل مركبات كيميائية محتوية على الفسفور ولتسهيل معرفة وجود الفسفور، يمكنك البحث عن كلمة “فسفور” أو كلمة“phos”  في محتويات المنتج، وهي تكون عادة جزء من أحد المركبات الكيميائية التالية:

  • فوسفات ثنائي الكالسيوم Dicalcium phosphate
  • حمص الفوسفوريك Phosphoric acid
  • فوسفات ثنائي الصوديوم Disodium phosphate
  • فوسفات أحادي الصوديوم Monosodium phosphate
  • سداسي ميتا-فسفيت الصوديوم Sodium hexameta-phosphate
  • فوسفات ثلاثي الصوديوم Trisodium phosphate
  • ثلاثي فوسفات الصوديوم Sodium tripolyphosphate
  • بيروفسفات الصوديوم Tetrasodium pyrophosphate

 

يجب الإشارة إلى أن الفسفور الموجود في المنتجات الصناعية يختلف عن الفسفور في المواد الطبيعية، بحيث أنه يتم امتصاصه في الجسم بسهولة أكبر، فيعرض الجسم لكميات أكبر من الفسفور. لهذا يجب الانتباه إلى الكميات المتناولة والتخفيف منها قدر المستطاع.

ما هي كمية الفسفور التي تعتبر مرتفعة في المنتجات الصناعية؟

  • معظم الأحيان، قد لا تحتوي المنتجات على كمية الفسفور الموجودة في المنتج، وذلك قد يكون مؤشر مهم لارتفاع كمية الفسفور في مكونات هذا المنتج.
  • أما بالنسبة للمنتجات التي تحتوي على كمية فسفور على محتوياتها، فقم بأبحث في جدول القيمة الغذائية عن الفسفور (DV% = Daily value%)يتم كتابة رقم يدل على محتوى المنتج من الفسفور وما يعادله من احتياجك اليومي، فإذا كان الرقم 10% فما فوق فيعتبر غني بالفسفور وقد يحتوي على 100 ملغم أو أكثر، ويعتبر المنتج عالي بالفسفور.
  • انتبه للحصص الغذائية، فبعض المعلومات تكتب بناءاً على الحصة الغذائية أي أنها لا تُعبر عن المحتوى الكلي للمنتج فمثلاً قد يكون وزن المنتج الكلي 250 غم والمعلومات الغذائية الموضوعة على الملصق تكون للحصة الواحدة والتي فرضاً قد تكون 50 غراماً.

ما هي الأطعمة البديلة والقليلة بالفسفور؟

تعتبر الخضار والفواكه الطازجة من أفضل الأطعمة التي يمكن تناولها في الحمية، وذلك لاحتوائها على كمية قليلة من الفسفور فضلاً عن كونها غنية بالألياف والفيتامينات، أما فيما يتعلق بالحبوب فمن الممكن تناول حبوب قليلة الفسفور مثل الحبوب المكررة والذرة والأرز، ويمكن احتساء الشاي أو القهوة بدون حليب بدل المشروبات الغازية عالية الفسفور.

 ويمكن استبدال الحليب بأنواع أخرى كحليب الأرز، أما فيما يتعلق باللحم فيمكن تناول أنواع من السمك قليلة الفسفور، وتناول اللحوم الصافية مع الابتعاد عن لحوم الأعضاء كالكبد، وبالنسبة للمخبوزات يمكن تناول الخبز والكعك المصنوع من حبوب غير كاملة، ويجب اختيار المخبوزات التي لا تحتوي على عناصر رافعة كالبينغ بودر.

ومن المهم جداً أن تكون كمية الأطعمة قليلة الفسفور مضبوطة بحيث يتم تناول كميات قليلة منها حتى لا يرتفع الفسفور في الدم، ويمكن استشار أخصائي التغذية أو الطبيب المعالج لتحديد خطة غذائية يتبعها المريض.

كيف يمكن تخفيف كمية الفسفور عند تحضير الأطعمة؟

ينصح بغلي الأطعمة (بدلاً من شويها)، لأن الغلي يخفف من كمية الفسفور الموجودة بنسبة تقدر بـ ٢٥٪.

النقاط المستفادة:

  • الفسفور من العناصر الهامة لصحة العظام ويتم الحصول عليه من الغذاء، بحيث تقوم الكلى بالتخلص من أي كميات زائدة عن حاجة الجسم.
  • في حالة أمراض الكلى يتراكم الفسفور الزائد في الدم مما قد يسبب مشاكل على أعضاء الجسم.
  • الأطعمة البروتينية (اللحوم والبقوليات والحليب والحبوب الكاملة) هي غالباً أطعمة غنية بالفسفور ويجب على مريض الكلى التقليل من تناولها.
  • الأطعمة المصنعة والوجبات السريعة تحتوي على نسبة عالية من الفسفور وذلك بسبب احتوائها على مواد فسفورية حافظة.

 

صفحة عالم الكلى:

حمية قليلة الفسفور CKD-1-scaled

هي موسوعة إلكترونية مفيدة لمرضى الكلى، تحتوي على مواضيع منوعة عن الكلى، من فحوصات وحميات غذائية. ويوجد فيديوهات منوعة مفيدة لمرضى الكلى، وقسم خاص مفيد لمرضى غسيل الكلى…اضغط هنا للتفاصيل.

مقالات ذات صلة:

حمية قليلة البوتاسيوم

غسيل الكلى

حمية مرضى الكلى

المراجع العلمية:

كانت الصفحة مفيدة؟

  1. الرئيسية
  2. »
  3. حمية غذائية
  4. »
  5. حمية قليلة الفسفور

تاريخ آخر تعديل :

٠٧ / ٠٧ / ٢٠٢١