جفاف الأنف


يحتوي الأنف على طبقة مخاطية رطبة، التي تعتبر ضرورية لترطيب الهواء الداخل على الرئتين. ولكن تحدث اضطرابات على الأنف مما تجفف من الأنف وتسبب المشاكل فيه. سنوضح لك ما هي أعراض جفاف الأنف وأسبابه وكيف يمكنك التخلص منه.

أعراض جفاف الأنف

قد يشعر المصاب بأن هناك شعور بجفاف الأنف ولكن البعض قد يشتكي من علامات وأعراض أخرى تدل على وجود الجفاف، ومنها:

  • الحكة في الأنف
  • تسكير الأنف
  • مخاط متصلب وقاسي
  • نزيف من الأنف
  • تغييرات على الشم، إما بضعف حاسة الشم أو شم رائحة كريهة

أسباب جفاف الأنف

تعدد أسباب جفاف الأنف ومنها:

تغييرات الجو:

جفاف الجو وخاصة انخفاض نسبة الرطوبة أقل من ٥٠٪، تسبب جفاف في الهواء الداخل إلى الجسم، مما يسبب جفاف في المجاري التنفسية وخاصة الأنف. ويؤدي اضطراب درجات الحرارة إلى الجفاف ايضاً. خلال فصل الصيف تزيد درجات الحرارة وتنخفض نسبة الرطوبة في الجو الخارجي، مما يزيد من مشاكل جفاف الأنف عند تنفس هواء جاف وحار. أما في فصل الشتاء، فإن عملية التدفئة التي تزيد في الشتاء، تقلل من رطوبة الهواء الموجود داخل الغرف، وبالتالي زيادة في الجفاف.

التعرض للغبار

الجو المغبر الذي يحتوي على جزيئات صغيرة في الجو، تعلق في الأنف وتسبب الجفاف. وبعض الأحيان تكون. الغبرة إما ناتجة عن تغييرات جوية أو أحياناً نتيجة العمل في مناطق مغبرة (كعمال البناء مثلاً).

الهواء أو الأكسجين

تعريض الأنف إلى تدفق عالي من الهواء، خاصة للمرضى الذين يحتاجون إلى اخذ الأكسجين عن طريق الأنف أو جهاز التنفس (المستخدم لمرضى توقف التنس النومي)، يؤدي إلى جفاف الأنف بسبب تسريع في التبخير وتنشيف الأنف.

الأدوية

بعض أنواع الأدوية تقلل من الإفرازات الطبيعية داخل الجسم والأنف، ومن أهم هذه الأدوية:
أدوية الحساسية (منها دواء لوراتيدين)، أو أدوية حب الشباب (مثل دواء ايستوتريتنوين)، أو أنواع محددة من أدوية الضغط (مثل دواء مثيلدوبا). وهناك أدوية أخرى، لذلك اسأل طبيبك إذا كنت تتناول أي دواء يزيد من الجفاف، ليقوم بالتعديل على أدويتك حسب حالتك واحتياجاتك.

الحساسية

على الرغم من أن الحساسية تسبب مشاكل احتقان بالأنف وسيلان بالأنف، إلا أنها لدى البعض، يكون الاحتقان مصحوبة بجفاف الأنف وقلة الإفرازات. وقد تزيد حالة الجفاف في حال استخدام أدوية حساسية، التي يمكن أن تفاقم من مشكلة الجفاف. وهذه الحالات يمكن أن تستدعي توقيف دواء الحساسية (مضادات الهيستامين)، واستبدالها بأدوية حساسية لا تسبب الجفاف.

أسباب أخرى

وهناك أسباب أخرى أقل شيوعاً، ومنها إجراء عملية جراحية تؤثر على مجرى الهواء ويسبب تغيير في تفق الهواء داخل الأنف، وللبعض قد تكون سبباً في الجفاف. وأحياناً يمكن أن يكون الجفاف علامة على وجود مرض جسماني يؤثر على الأنف (مثل الأمراض المناعية ومنها مرض الساركويديسيس أو الاتهابات المزمنة ومنها السل).

علاج جفاف الأنف

علاج مسبب جفاف الأنف

العلاج الرئيسي بعلاج المسبب وخاصة عند وجود مشكلة مسببة (مثلاً توقيف دواء المسبب للجفاف أو علاج مشاكل الحساسية بالأدوية المخصصة).

شرب السوائل

ترطيب الجسم بشكل عام وشرب كمية كافية من السوائل هو أمر مهم يساعد في ترطيب الأنف، ولكن يجب أن لا ننسى بأن ترطيب الجسم لحده هو غير كافي لحل مشكلة جفاف الأنف ويتطلب إجراء ترطيب في منطقة الأنف، كما سنتطرق له لاحقاً.

ترطيب جفاف الجو

تعديل رطوبة  الجو هي خطوة مهمة في تحسين رطوبة الأنف (مثلاً تحسين درجة الرطوبة الداخلية باستخدام أجهزة ترطيب الجو Humidifier، التي تبخ الماء في الجو بشكل دوري مما ترفع نسبة الرطوبة في الغرفة. يجب أن لا ننسى ضرورة إغلاق الشبابيك أيام الجفاف الجو الخارجي، وذلك للمحافظة على رطوبة داخلية عالية.

حقن الماء والملح

يساعد حقن الأنف بالملح على زيادة الرطوبة الأنفية، وذلك لأن الملح داخل الأنف يسحب الماء إلى الأنف من الأنسجة المجاورة، فتزيد من رطوبة الأنف. يمكن حقن الماء والملح لعدة مرات يومياً في اليوم الواحد وذلك إما باستخدام مستحضرات دوائية جاهزة (مثل دواء Nasal saline) أو باستخدام ماء وملح مجهز في المنزل. يمكن إعطاء الماء عن طريق حقنها باستخدام حقنة Syringe من غير الإبرة أو باستخدام أدوات مخصصة للترطيب يمكن شرائها من الصيدلية. تساعد هذه الحقن على تنظيف الأنف من المخاط الجاف، الذي قد يصعب إزالته من غير الترطيب.

الزيوت والدهون

قد يستخدم البعض الدهون التي يمكن أن تساعد في المحافظة على رطوبة الأنف، وفوائدها ليست مثبتة كما هو الحال مع حقن الماء والملح. يمكن تجربة بعض المنتجات المخصصة للاستخدام الداخلي، التي تؤشر بعض الدراسات لاحتمال الاستفادة منها (مثل المنتجات المحتوية على مادة dexapanthenol).

ويمكن ايضاً استخدام الزيوت بدلاً من الدهون، وخاصة عند استخدامها بتركيز معتدل، ومن أهم الزيوت المستخدمة: زيت السمسم)، الذي تم أثبات نتائجه الإيجابية في دراسة علمية.

النقاط المستفادة:

  • جفاف الأنف بسبب شعور بعدم ارتياح بالأنف والحكة وأحياناً نزيف الأنفي.
  • أهم أسباب جفاف الأنف الشائعة متعلقة لهواء رطوبته منخفضة.
  • علاج جفاف الأنف يعتمد بشكل رئيسي على ترطيب الأنف تستخدم بشكل موضعي، ترطيب الجسم بشرب السوائل وترطيب الجو داخل الغرف هو طرق مساندة للتخلص من الجفاف الأنفي.

 

مقالات ذات صلة:

ما الفرق بين الحساسية والإنفلونزا؟

أسباب كثرة البلغم؟

كانت الصفحة مفيدة؟

جفاف الأنف

اشترك بالمنشورات الطبية الدورية، مقدمة من أطباء متخصصين!
فرصة للاستفادة من استشارة طبية مجانية


جفاف الأنف shutterstock_1022274613-copy

تاريخ آخر تعديل :

٢١ / ٠٥ / ٢٠٢٢