أنواع الفشل الكلوي


قد يقلق البعض عند سماع مصطلح الفشل الكلوي، بلا شك هي أمر يستدعي المراجعة الطبية ولكن ليس بالضرورة بأن يفترض المصاب بأن الكلى توقفت بشكل كلي. فيجب معرفة ما نوع المرض وشدته لفهم تبعات هذه الحالة المرضية.

تعريف الفشل الكلوي

الفشل الكلوي أو ما بعرف بالإمجليزية بـ Renal failure، وهو مصطلح يطلق على الكلى عندما تتوقف عن القيام بوظائفها. فإن الكلى هي عضو حيوي في جسم الإنسان. وتوقفه عن القيام بعمله، يفقد الجسم من وظائف فسيولوجية مهمة (مثل تخليص جسمك من السوائل والأملاح الزائدة).

إن فشل الكلى لا يعني بأن الكلى قد ماتت، ولكنها توقفت عن العمل. وبعض الأحيان يطلق الأطباء على المرضى الذي يحدث لديهم هبوط جزئي في أداء الكلى، وليس بالضرورة بأن يكون هبوط كلي.

إضافة إلى ذلك، وليس بالضرورة بأن كل من هو مصاب بالفشل الكلوي، يعني بأن الكلى قد توقفت عن العمل بشكل نهائي. فهناك أنواع من أمراض الكلى التي ممكن أن تتحسن الكلى وترجع أن تعمل مرة أخرى.

ما أنواع الفشل الكلوي؟

ينقسم الفشل الكلوي إلى نوعين رئيسين:

١. الفشل الكلوي الحاد

يعني بأن هبوط عمل الكلى قد بدأ من فترة زمنية قصيرة، وهناك احتمال لتحسن عمل الكلى في حال علاجه بالشكل المطلوب والتوقيت المناسب.

مثال: التهاب الكلى المناعي، يمكن علاجه باستخدام الأدوية المناعية وتحسين الالتهاب ووظائف الكلى.

٢. الفشل الكلوي المزمن

يعني بأن هبوط أداء الكلى هي مشكلة قديمة، واحتمال تحسن أداء الكلى قليل. ويتم عادة التعامل مع هذه الحالات بمنع تدهور الحالة إلى الفشل الكوي التام.

أسباب الفشل الكلوي

أسباب الفشل الكلوي الحاد

١. نقص تروية الكلى:

نقص كمية الدم الوصلة إلى الكلى يؤدي إلى نقص الأوكسجين وضعف في أدائها. ومن مسبباتها:

  • الجفاف الشديد أو فقدان الدم كالنزيف.
  • هبوط ضغط الدم.
  • مشاكل واضطرابات القلب، التي تسبب ضعف في ضخ الدم من القلب إلى الكلى.

 

٢. تضرر مباشر لخلايا الكلى

أي تضرر مباشر تتعرض له الكلى إما داخلي أو خارجي، يؤدي إلى التهاب أو تضرر خلايا الكلى. ومن أسبابها:

  • تناول الأدوية الضارة بنسيج الكلى، خاصة المسكنات غير السترويدية.
  • حساسية الدوائية: رد فعل حساسية تصيب الكلى، خاصة تناول البنسلين لم لديهم حساسية لهذا الدواء.
  • السموم، التعرض المزمن للمعادن الثقيلة مثل الرصاص أو الزئبق.
  • التهاب الكلى المناعي أو ما يعرف بـ “التهاب كبيبات الكلى” (كمرض الذئبة المسبب لالتهاب الكلى).
  • العدوى، كالإصابة بفيروس الكورونا.
  • تعرض الجسم لمادة ملونة، إما عن طريق عمل الصور الطبقية أو إجراء قسطرة الشرايين.
  • انحلال العضلات، فتتعرض الكلى لمادة الميوغلوبين الضارة.
  • انحلال الخلايا السرطانية، فتتعرض الكلى لمادة اليريك أسيد بكميات ضخمة.

 

٣. انسداد مجرى البول

انسداد مجرى البول يؤدي إلى إعاقة عمل الكلى ورجوع البول على الكلى والتسبب بتضررها. ومنها:

 

أسباب الفشل الكلوي المزمن

سيتم التركيز على المسببات الأكثر شيوعاً وهي:

  • ارتفاع ضغط الدم
  • السكري
  • أمراض وراثية، مثل مرض تكيس الكلى الوراثي.
  • أمراض أخرى مزمنة ولكن نادرة الحدوث مثل مرض ميلوما المتعددة.

يجب التنبيه بأن أي من مسببات الفشل الكلوي الحاد، يمكن أن تسبب فشل كلوي مزمن في حال عدم علاجها وتصحيح المشكلة المسببة.

أعراض الفشل الكلوي

معظم الحالات ضعف أداء الكلى، لا تكون مصحوبة بأي أعراض، ويتم الكشف عن المرض عن طريق الفحوصات المخبرية.

لذلك يعتبر الفحص المخبرية الدورية هي أمر مهم للكشف المبكر عن أمراض الكلى، وتساعد في منع وصول المرض إلى المراحل المتأخرة.

ما أعراض الفشل الكلوي الحاد؟

تتمثل علامات الفشل الكلوي الحاد بأي من التالي:

  • الغثيان أو الاستفراغ.
  • الدوخة أو التعب العام.
  • التوقف عن التبول.
  • ظهور الدم مع البول.
  • هبوط ضغط الدم.
  • خفقان بالقلب.
  • ألم بالصدر.
  • ضيق بالتنفس.
  • انتفاخات بالجسم، خاصة في القدمين أو البطن.

الشعور بالألم ليس بالأمر الضروري لمرضى الكلى، وغالباً لا يكون هناك أي ألم مصاحب. ظهور ألم بالظهر أو في منطقة الكلى يمكن أن يؤشر لوجود مشاكل من نوع من أمراض الكلى (كحصى البول أو التهاب الكلى الجرثومي).

ما أعراض الفشل الكلوي المزمن؟

في حال استمرار وجود مشاكل بالكلى، يؤدي ذلك إلى استمرار الأعراض وتفاقمها إلى:

  • الغثيان أو الاستفراغ غير المنقطع.
  • فقدان الشهية والوزن.
  • الحكة بالجلد.
  • صعوبة ومشاكل بالنوم.
  • تغيير مذاق الفم.
  • تشنجات عضلية.
  • رجفة باليدين.
  • ضعف في كمية البول، وليس بالضرورة انقطاع البول الكلي.

تشخيص الفشل الكلوي؟

تشخيص مشاكل الكلى تعتمد بشكل رئيسي على القيام بفحوصات مخبرية للدم.

ويتم قياس فحص وظائف الكلى، الذي يعتمد على قياس مستوى مادتي الكرياتين واليوريا. وهي مادتين تنتج داخل جسم الإنسان وهي تعتبر من الفضلات الزائدة التي تقوم الكلية الطبيعية بالتخلص منها.

ولكن عندما تفشل الكلى عن العمل أو يحدث هبوط في أدائها، لا يتم التخلص من هاذتين المادتين بالفاعلية المطلوبة، وبالتالي يرتفع مستواهما في الدم.

مثال: المستوى الطبيعي لفحص الكرياتين هي تقريباً ١,٠، فإن ارتفاعه إلى ٢,٥ يعني بأن هناك ضعف متوسط في عمل الكلى. أما ارتفاعه إلى ٥ فيصبح ارتفاع شديد يؤشر لوجود فشل كلوي.

فإن العلاقة بين الكرياتين ووظائف الكلى هي علاقة عكسية. فكلما ضعف أداء الكلى، كلما ارتفع مستوى الكرياتين.

يعتمد تشخيص الفشل الكلوي المزمن على تقييم شدة مرض الكلى، فيقوم الطبيب باحتساب نسبة مئوية لعمل الكلى، وذلك بالاعتماد على مستوى الكرياتنين وإدخاله في معادلة حسابية خاصة.

فعندما تصل نسبة عمل الكلى إلى ١٥٪ فما أقل يتم عادة البدء بالغسيل، أما إذا كانت النسبة أكثر من ذلك يتم التعامل مع الحالة بالعلاجات الدوائية والمراقبة الفحوصات عن قرب.

كيف تفرق بين الفشل الكلوي الحاد من المزمن؟

يمكن معرفة إذا كان الفشل الكلوي لديك هو حاد أم مزمن، وذلك عن طريق معرفة القراءات الكرياتين القديمة ومقارنتها بالقراءة الحالية.

فعندما تكون القراءة القديمة مرتفعة والقراءة الحالية مرتفعة، فذلك دليل على أن المشكلة قديمة (فشل كلوي مزمن).

أما عندما تكون القراءة القديمة طبيعية والقراءة الحالية مرتفعة، فذلك يدل على أن المشكلة حديثة (فشل كلوي حاد).

علاج الفشل الكلوي؟

يتم علاج الفشل الكلوي حسب شدة المرض ونسبة أداء الكلى. ولكن يتم التعامل مع معظم الحالات بشكل مشابه. وذلك بمجموعة من العلاجات مجتمعة معاً. وفي حال عدم الاستجابة، يتم اللجوء إلى غسيل الكلى.

  • علاج المسبب:

يتم التعامل مع مسبب الفشل الكلوي (مثلاً سبب مرض الكلى هو نزيف الدم، فيتم تعويض الدم المفقود بإجراء نقل الدم).

  • الحمية الغذائية:

يعالج الفشل الكلوي بشكل مبدئي عن طريق الحمية الغذائية. وذلك باتباع حمية غذائية مخصصة للمصابين بالكلى.

تتضمن حمية مرضى الكلى بإجراء مجموعة من التغييرات، تهدف إلى التقليل من تناول الأملاح (كالصوديوم والبوتاسيوم) والمعادن (كالفسفور) والسوائل (كالماء).

وتتم مراقبة الفحوصات المخبرية عادة بشكل دوري، وذلك للتأكد من مستويات السموم والأملاح وعدم وجود ضرورة بإجراء الغسيل.

لمعرفة المزيد عن حمي مرضى الكلى المزمن:

حمية مرضى الكلى تتضمن ممجموعة من التغييرات التي تشمل حمية قليلة البوتاسيوم  أو حمية قليلة الفسفور أو حمية قليلة الملح. يختار الطبيب الحمية الضرورية، حسب حاجة المريض وخصوصية حالته.

ما كمية الماء التي ينصح بها لمرضى الفشل الكلوي؟

بشكل عام، ينصح للمصابين بمرض الكلى في المراحل المبكرة، فيمكن العلاج بزيادة شرب الماء، ويمكن أن يكون لها فائدة في تحسين وظائف الكلى.

أما إذا كنت مصاباً بالفشل الكلوي، فيجب التخفيف من شرب الماء، وذلك لأنك معرض لحدوث احتباس للسوائل في الجسم، ولا فائدة من إكثار شرب الماء (< ١,٥ لتر يومياً).

 

  • غسيل الكلى

عملية غسيل الكلى هي عملية تنقية الجسم من السوائل والسموم الزائدة، وتتم عادة عن طريق فلترة الدم في جهاز خاص، تسمى هذه العملية بـ الغسيل الدموي أو الكلية الاصطناعية.

الحالات الفشل الكلوي الحاد يتم إجراء الغسيل لفترة زمنية مؤقتة، لحين تحسن وظائف الكلى واستجابة الكلى للعلاج. أما مرضى الفشل الكلوي المزمن، فيتم إجراء الغسيل عادة بشكل مزمن.

يتم وضع قسطرة وريدية في الرقبة لمرضى الفشل الكلوي الحاد، وذلك بسبب سهولة وضعها وجاهزيتها السريعة. ويمكن إزالتها في حال تحسين وظائف الكلى.

بالمقابل، يفضل الأطباء إجراء الغسيل المزمن عن طريق إجراء وصلة وريدية في الذراع، وذلك لأنها تقلل من احتمال حدوث المضاعفات (كالالتهابات الجرثومية للدم)، وهي مصحوبة بنتائج علاجية أفضل من القسطرة الوريدية.

يتم البدء بهذا الإجراء قبل احتياج المريض بالغسيل بفترة زمنية طويلة (عادة شهور). وذلك لأن وصلة الذراع تحتاج إلى وقت حتى تصبح جاهزة للاستعمال (٦-٨ أسابيع تقريباً ما بعد إجراء عملية الوصلة).

لمعرفة المزيد عن: غسيل الكلى وكل ما يجب أن يعرفه مريض غسيل الكلى

ما هي الحالات التي تستدعي البدء بالغسيل الكلوي؟

يتم عادة ترك خيار العلاج بالغسيل كحل أخير، ويتم عادة استنفاذ الخيارات العلاجية الأخرى.

الهدف من بدء الغسيل هو تنقية الجسم من السوائل أو الأملاح أو السموم المتراكمة في الجسم.

البدء بالغسيل في أي من الحالات التالية:

  • احتباس السوائل في الجسم، فيتم البدء بالغسيل لتخليص الجسم من السوائل الزائدة.
  • ارتفاع ملح البوتاسيوم، الذي يسبب ارتفاعه مشاكل خطيرة على القلب.
  • ارتفاع مستوى السموم، وذلك الذي يكون مصحوباً بالأعراض المذكورة مسبقاً (كالغثيان وفقدان الشهية أو الحكة…الخ)، وهي علامات تدل على ارتفاع ملحوظ على مستوى السموم في الجسم.
  • التهاب بطانة القلب الخارجية (التامور)، وهي حالة خطيرة ولكنها أصبحت نادرة في هذه الايام، وذلك بسبب البدء في الغسيل في الوقت المناسب وعدم تأخيره أكثر من اللازم.

 

هل هناك خيارات علاجية أخرى غير غسيل الكلى؟

نعم هناك خيار زراعة الكلى، بحيث يتم زراعة كلية من متبرع، عادة ما يكون فرد آخر من نفس العائلة. وبعض الأحيان يمكن أن يتوفر العضو من متوفى ترغب عائلته بأن يتم الاستفادة من أعضائه.

المريض الذي يقوم بزراعة الكلى بنجاح، يعود لممارسة حياته الطبيعية كالسابق، فالكلية المزروعة تقوم عمل الكلى الطبيعية بطرح السموم والسوائل من الجسم.

متى يموت مريض الفشل الكلوي المزمن؟

معدل عدد السنوات التي يعيشها مريض غسيل الكلى هي ما بين ٥-١٠ سنوات.

ولكن تختلف نسب الوفيات من مريض لآخر، وذلك بالاعتماد على عوامل كثيرة. فيمكن أن يعمر مريض الغسيل لـ ٢٠ سنة.

النقاط المستفادة:

  • الفشل الكلوي هو إما فشل حاد (قصير الأمد أو حديث) أو مزمن (طويل الأمد أو قديم).
  • أعراض الفشل الكلوي هي عادة ما تأتي في المراحل المتقدمة، وينصح بالكشف عن المرض بإجراء الفحوصات المخبرية الدورية.
  • مسببات الفشل الحاد يمكن أن تسبب فشل مزمن في حال عدم علاجها بالوقت المناسب والشكل الصحيح.
  • الفشل الكلوي لا يعني انتهاء كلي لعمل الكلى، بل ممكن أن تعود الكلية للعمل. فيعتمد حصول ذلك على قدم المرض وشدته ومدى استجابته للعلاجات المبكرة.

 

مقالات ذات صلة:

فحص وظائف الكلى

أعراض الفشل الكلوي

غسيل الكلى

كانت الصفحة مفيدة؟

  1. الرئيسية
  2. »
  3. الأمراض
  4. »
  5. أمراض الكلى
  6. »
  7. أنواع الفشل الكلوي

تاريخ آخر تعديل :

٢٤ / ٠٤ / ٢٠٢١